presearch
محافظات

” الأمن الفكرى ومواجهة التطرف” علي مائدة إعلام المنيا في ديوان الوحدة المحلية ببنى مزار

كتبت – محمد علي عبدالمنعم

لابد أن نتغاضى ونتسامح لنبنى وطننا، فوطنُ بلا كنائس خير من كنائسٍ بلا وطن هذا أهم ما جاء فى الندوة الإعلامية التى جسدت روح المواطنة والانتماء لمحاربة التطرف والإرهاب والتى نظمها مركز إعلام المنيا التابع للهيئة العامة للإستعلامات بالتعاون مع مجلس مدينة بنى مزار بعنوان “الأمن الفكرى ومواجهة التطرف” اليوم الأربعاء ٢٠١٩/١/٩ بقاعة مجلس مدينة بنى مزار. حاضر فيها كلاً من فضيلة الشيخ الدكتور/أحمد طلب – وكيل منطقة المنيا الأزهريةوالقمص/ أرميا تادرس و القمص/ إبرام فايز – من مطرانية بنى مزار . تحدث “طلب” حول وسطية الأمة الإسلامية والقيم التى يتبغى أن نعيش بها كالإحسان والحُب والتسامح والمواطنة ضارباً أمثلة عصرية لهذه القيم. كما حذر فضيلته من التشدد والغلو والتطرف ودعا الشباب إلى ضرورة التمسك بالقيم الدينية والسعى إلى الفهم الصحيح للنصوص الدينية والبعد عن المغالاة . وخلال كلمته ، قال القمص ” أرميا ” أن الأصل الإنسانى من أب وأم واحدة لذا ينبغى أن نراعى الأخوة والمواطنة لنعيش فى سلام . وفى لمسة وطنية رشيدة أكد القمص /إبرام ضرورة التغاضى والتسامح لبناء الأوطان مضيفاً أن وطن بلا كنائس أفضل من كنائس بلا وطن . أدار اللقاء أ/ أحمد بهاء الدين- الإعلامى بالمركز وقامت بالأعمال الإدارية الزميلة / حمدية عبدالرحمن وبإشراف الإعلامى/ وليد الحينى – مدير مركز إعلام المنيا.

اظهر المزيد
presearch

مقالات ذات صلة

إغلاق