presearch
حوادث

القضاء الإدارى يؤجل الطعن على الوصاية على الزمالك.. ومرتضى منصور: جئت مجلس الدولة لإنقاذ النادى

قررت الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، برئاسة المستشار سامي عبد الحميد، نائب رئيس مجلس الدولة، اليوم الأحد، تأجيل الطعن المقام من مرتضى منصور، عضو مجلس النواب ورئيس نادى الزمالك، المطالب بوقف القرار رقم ١٧١ لسنة ٢٠١٨ الصادر من وزير الشباب والرياضة بتشكيل لجنة للوصاية على نادي الزمالك، لجلسة 29 أبريل الجاري، للإعلان بالتدخل والرد على ما قدم  خلال جلسة اليوم.

اختصمت الدعوى التى حملت رقم 35281 لسنة 72 ق وزير الشباب والرياضة ومدير مديرية الشباب والرياضة بالجيزة ورئيس لجنة الوصاية بالجيزة.

وقدم مرتضى منصور في دعواه، صورة لمحضر تسلمه نادي الزمالك منذ ولايته بمبلغ ٦٠٠ جنيه فقط داخل الخزينة، مؤكدا أن اللاعبين والموظفين لم يتسلموا مرتباتهم طوال عام ونصف قبل توليه رئاسة النادى.

كما تقدم مرتضى منصور بصورة رسمية من التقريرالذي أعدته لجنة الجهاز المركزي للمحاسبات  فى ٤ أغسطس ٢٠١٥، أكد أن ممدوح عباس ومجلسه أهدروا وسهلوا الاستيلاء على مبلغ ٩٨٤ مليون جنيه مما يمثل إهدارا للخزينة العامة للدولة – على حد ما ذكره في دعواه.

قال مرتضى منصور خلال نظر دعواه، إن المحكمة مختصة بنظر الدعوى لكون القرار صادر من وزير الشباب، وأن اللائحة الاسترشادية ولائحة النادي واضحتان ولا يجوز لأي شخص التوقيع على شيكات أو عقود خاصة بالنادي.

وقدم منصور، صورة لشيك خاص للنادي موقع من أحد أعضاء اللجنة.

وهاجم مرتضى منصور، ممدوح عباس، رئيس نادي الزمالك الأسبق، وقال إنه يسعى لخراب النادي وأنه لم يقدم أي شيء للنادي، ولم يفز بأي بطولة خلال فترة رئاسته موضحا أنه استلم النادي مديونا.

وأضاف أن اللجنة المشكلة أخذت عقود اللاعبين وفوجئنا بنشرها على مواقع التواصل الاجتماعي .

وأوضح أنه جاء للقضاء للإداري في سبيل إنقاذ النادي، مشيرا إلى واقعة احتجاز متعلقات فريق كرة القدم في أحد الفنادق بسبب المستحقات وطالب بحجز الدعوى لأقرب جلسة للحكم.

اظهر المزيد
presearch

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق