presearch
الرأي

بين الشاعر والفكرة

شعر / جمال حامد

لم تعدِ الليلة ُ
ليلةَ
يا مولاتي

****
غابت في ظلمة
ذاتي

****
وتلاشت منذ اللحظاتِ الأولى
فاحترقت
باقةُ
كلماتي

****

وسأمضي
في الليل وحيداً
أتوارى
في مدرجِ
آهاتي

****

فالليلةُ
كانت أمنيتي
لكن قد ضلت
شطحاتي

****
وغدوتُ وحيداً
تلفظني
في اليمِ
بقيةُ
موجاتي

****

لم يعدِ
الشاعرُ
مولاتي

****
يستعذبُ
نبضَ
الكلماتِ

****

ليغردُ
في الأفق طليقاً
ويهامسُ
عطرَ
الزهراتِ

****

يا أنتِ
يا بسمةَ عمري
يا نبضاً
في زمني
الآتي

****

أحببتكِ
لكن لا أدري
أني سأطاردُ
مأساتي

****

وبأني عشتُ
بلا زمنٍ
في صمتِ
يطحنُ
آهاتي

****
مولاتي
قد عدتُ وحيداً
في الدربِ
برغمِ
صراعاتي

****

أحزاني
تسبقُ أمنيتي
وتهرولُ
في نبضِ
شتاتي

****

مولاتي
تحلم بالدنيا
وتغردُ رُغمَ
جراحاتي

****

وأنا أتمزقُ في صمتٍ
أتحرَّقُ
بين متاهاتي

****

تدفعني الريحُ
إلى دربٍ
مجنونٍ
يعزفُ
أناتي

****

من منكم
يحملُ أمنيتي
ويسافرُ
بينَ حكاياتي

****
ويدورُ الكونَ
بخاطره
ملتاعاً
يرقبُ
صدحاتي

****
سيحسُ
بأني مولاتي
قد عشتُ الليلةَ
مأساتي

****

مأساة
ترزحُ في أفقي
وتعيشُ
على مرفأ
ذاتي

اظهر المزيد
presearch

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق